رومانيا تدخل الشنغن الجوي

 رومانيا تدخل الشنغن الجوي 

رومانيا تدخل الشنغن الجوي بعد ما تم قبولها من النمسا بشكل جزئي وليس كلي للدخول في منطقة شنغن . ويمثل قبول النمسا الجزئي لدخول رومانيا في منطقة شنغن بداية جيدة, كتبت الصحافة النمساوية أن وزير الداخلية النمساوي أرسل عرضاً إلى رومانيا وبلغاريا وهو "الشنغن الجوي" الانضمام فقط عبر المجال الجوي على الأقل في الوقت الحالي، ستظل الحدود البرية خارج منطقة الشنغن.
لن يضطر المسافرون من رومانيا وبلغاريا بعد الآن إلى مراقبة وتدقيق جوازات السفر عند السفر داخل الاتحاد الأوروبي.

تصريحات النمسا بقبول رومانيا للشنغن الجوي فقط

تقبل النمسا رومانيا بشكل مشروط في منطقة شنغن وفقط عن طريق الجو, ولكن الشنغن البري وهو الأهم من حيث الوزن يبقى خاضعًا للقيود كما كان من قبل. وإذا كان هذا انتصارًا عظيمًا لرئيس الوزراء الحالي مارتشيل تشولاكو.
أود أن أعرف ما هي المفاوضات المتعلقة بالانضمام الكامل لرومانيا لمنطقة شنغن ومتى ستكون المرحلة الثانية  الخاصه بالحدود البرية؟ لأن الخسائر الكبيرة في الوقت والمال والأعصاب  تكون عند الحدود البرية وليس عند الحدود الجوية.
وكتب Dacian Cioloș على فيسبوك "مسؤولية الحكومة الرومانية والرئيس هي الحصول على موعد دقيق لعملية انضمام رومانيا بأكملها لمنطقة شنغن"
يرى عضو البرلمان الأوروبي Eugen Tomac الأمور بنفس الطريقة حيث يرى أن النمسا في الواقع تهين رومانيا بقبولها بشكل جزئي في منطقة شنغن.
وصرح ايضا Eugen Tomac "لن تقدم النمسا أي خدمة لرومانيا  الا إذا غيرت موقفها وتخلت عن هذه الشروط السخيفة. من حق رومانيا أن نكون في منطقة شنغن ويجب أن نعامل كمواطنين أوروبيين لا للتمييز والإذلال بطريقة سخيفة".

تصريحات يوجين توماك بخصوص قبول رومانيا للشنغن الجوي واهمية دخول رومانيا لشنغن بشكل كامل

صرح ايضا Eugen Tomac ان موضوع توسيع منطقة شنغن لم يعد مشكلة بين رومانيا والنمسا بل هو مشكلة أوروبية، هناك يجب حل هذا الاشكال بروح معاهدات الاتحاد الأوروبي واتفاقية شنغن. لم يتم وضع أي بلد في أوروبا في مثل هذا الوضع المهين الذي نعامل به نحن وجيراننا البلغاريين.
 انضمت النمسا إلى الاتحاد الأوروبي في عام 1997 وتم قبولها في منطقة شنغن في عام 1999, ودخلت المجر إلى الاتحاد الأوروبي في عام 2004 وتم دمجها بالكامل في منطقة شنغن في عام 2008. وتم قبول كرواتيا في الاتحاد الأوروبي في عام 2013 وتتمتع بحرية الحركة الكاملة. سواء جواً أو برا أو بحراً اعتباراً من 1 يناير 2023.
عبر ايضا Eugen Tomac " لقد انتظرنا 16 عاما, ولا نتفاوض إلا عندما يكون هناك ضغط شعبي يمارسه الرومانيون المندهشون من الوقاحة التي تحتقر بها بعض الدول قواعد الاتحاد الأوروبي. النمسا لن تقدم أي خدمة لرومانيا الا إذا غيرت موقفها وتخلت عن هذه الشروط السخيفة".
يؤكد يوجين توماك " من حق رومانيا أن نكون في منطقة شنغن ويجب أن نعامل كمواطنين أوروبيين, لا للتمييز والإذلال بشكل سخيف لذلك، فإن أي إعلان مبالغ فيه والذي لا تؤكده أجندة واضحة ".
صرح تشوكا إننا نرحب بتصريحات وزير الداخلية النمساوي، التي تثبت مرونة موقف الشركاء النمساويين. وما فعله الوزير كارنر كان تصريحاً عاماً مشجعاً، وضع فيه أيضاً بعض الشروط التي سيتم مناقشتها وتحليلها في الفترة المقبلة. نحن في انتظار قرار المجلس الاستثنائي لـ JAI الذي نظمته الرئاسة الإسبانية للاتحاد الأوروبي في نهاية العام.
رومانيا تدخل الشنغن الجوي


تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-